0 +
المؤسسات المانحة
0 +
شاحنات المساعدات
0 +
عدد المشاريع
0 م+
عدد المستفيدين
بالمعرفة، نقوم بتطويرها

مع اقتراب موعد بدء العام الدراسي الجديد، وللتخفيف من معاناة الطلاب ومواصلة دعم الأسر الفقيرة، تعلن جمعية “ديستك غزة” عن حملة “بالعلم نطورهم” لدعم الحق في التعليم لطلبة المدارس والجامعات الفقراء المحتاجين، خاصة في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها طلاب قطاع غزة وعدم قدرة العديد من الأسر الفلسطينية على تلبية احتياجاتهم التعليمية الأساسية. ارتفع معدل الفقر إلى أكثر من 69 في المئة، وارتفع معدل البطالة إلى 46.6 في المئة، وارتفع اعتماد الأسر على المساعدات إلى 80 في المئة. وعلاوة على ذلك، يعاني أكثر من نصف طلاب الجامعات من تراكم الرسوم الجامعية غير المدفوعة، مما يمنعهم من الحصول على شهاداتهم ودخول سوق العمل.

ساهم معنا في بناء مستقبلهم التعليمي

ستشكل حملة “بالعلم نطورهم” بصيص أمل للطلاب في قطاع غزة وستمكنهم من التطلع إلى المستقبل بثقة. ومن خلال هذه الحملة، عقدت غازه ديستيك ديرنيجي العزم على بناء مجتمع يكون فيه الحق في التعليم متاحًا للجميع. كل هذه الدراسات لها أهمية كبيرة بالنسبة للشباب في قطاع غزة لمواصلة تعليمهم والنمو كأفراد يساهمون في مجتمعهم في المستقبل.

هاشتاج الحملة #إحياء_رمضان_رمضان_الخير

بالمعرفة نطوّرها، تم إطلاقها للجاليات المختلفة بـ 4 لغات (العربية – الإنجليزية – التركية – الإندونيسية) عبر منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بالجمعية، بهدف توسيع نطاق الخدمات التي تقدمها الجمعية وإفادة أوسع شريحة ممكنة. يتم تقديم الدعم للأسر الفقيرة والمحتاجة في فلسطين من خلال المشاريع والبرامج التي تنفذها الجمعية.